تخربيشة : يا من تتكالبون على الحكم ...سيأكلكم الندم‎

14 فيفري 2020  (15:10) صالون الصريح

كتب عبد الله العربي   
انا باهت في كل ما يحدث في تونس ...وقد اصابني الاكتئاب والضعف والوهن والارق بسبب بهتتي التي اصبحت كالمرض العضال ...وبهتتي هذه تبلغ عنان السماء وتصبح في علو الجبال عندما ارى التهافت على الكراسي والمواقع والمسؤوليات ...انني استغرب التكالب على الحكم وهو امانة ومسؤولية ومقاعد من نار ...وهو بالنهار قلق وبالليل ارق ...انهم يتكالبون على الكراسي لانهم لن يستخدموها الا لتحقيق ماربهم الشخصية ...والمكاسب والمنافع لهم ولمن والاهم ...ولو علموا حقيقة هاته الكراسي لما تمنوها ...ولما طلبوها ...ولخافوا من عاقبتها ...واين هؤلاء من عمر بن الخطاب رضي الله عنه عندما سعت اليه الخلافة ...اين هم من هذا القائد.الذي عنه  يروى أن زوجته- دخلت عليه عقب توليه الخلافة فوجدته يبكي فقالت له: ألشيء حدث ؟؟!. قال : لقد توليت أمر أمة محمد ﷺ ففكرت في الفقير الجائع و المريض الضائع والعاري المجهول والمقهور والمظلوم والغريب والأسير والشيخ الكبير وعرفت أن ربي سائلي عنهم جميعاً فخشيت فبكيت ....رحمك ياعمر ...يا عظيم ...يا من احببتك ...وقدرتك ...انني ابكي على نفسي ...وعلى بلدي ...وعلى اهلي الكرام الذين اصابتهم مصيبة لا ناقة لهم فيها ولا جمل .