على خلاف كل دول العالم: الأمريكان يتزاحمون على محلات بيع السلاح فقط!

24 مارس 2020  (20:18) دوليّة

مع الانتشار السريع لفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) في الولايات المتحدة، ارتفعت وتيرة اقتناء السلاح خوفا من حالات الفلتان الأمني، وقد يكون ذلك تأثرا بالأفلام الأميركية التي تتحدث عن سيناريوهات مشابهة، وقد تزاحم مئات الأمريكيين في عدد من الولايات على محلات بيع السلاح واصطفوا في الشوارع طمعا في الحصول على قطعة سلاح سواء مسدس أو بندقية…
ولا تحظر القوانين الأميركية شراء الأسلحة وصولا للبندقيات نصف الآلية، كما يتم تقنيين كمية ونوع الذخائر والطلقات المسموح بشرائها أو تخزينها على مستوى الولايات كل على حدة.
وسمح التعديل الثاني في الدستور بـ"حق الشعب في حيازة السلاح وحمله"، ورأت المحكمة الدستورية العليا أنه يحق للأفراد حيازة أسلحة نارية في منازلهم، لكنها تركت للولايات مسؤولية تنظيم عملية امتلاكها وحملها.