يوميات مواطن حر: حتى النوم عانقه السهر

25 مارس 2020  (20:42) صالون الصريح

كتب: محمد بوفارس
في بعض اذاعاتنا وقنواتنا من كثر استدعاء ضيف بعينه مرارا وتكرارا تحس ان الضيف هو صاحب المصدح الصداح المداح
**
في اربعينية كورونا لا تنسوا ايها الاعلاميون في العالم العربي ان تنحنوا اجلالا للفيروس الذي منحكم مواضيع عملكم طويل المدى
**
استغرب من وطن يصاحبه التاريخ عميقا في احداثه كيف يجرا على كتابته دون مؤرخيه الاسوياء المشبعين بجميع جزئياته الشرعية القويمة
**
ملا عباد وملا بلاد من شيرة يظهروا مؤمنين ومن شيرة يظهروا خايفين ومن شيرة اخرى يقولوا كورونا كذبة مارس وافريل
**
لا تسمحوا لفيروس كورونا السيطرة على المطالعة الدائمة والدؤوبة فانه يمكن له ان يحتل الذاكرة ويدمرها...
**
مسكين ذلك الذي لا يملك مستقرا ،زادوا في تعقيد حالته الاجتماعية والصحيه بقولهم وترديدها وتكرارها"شد دارك ؟؟؟"
**
مهما فعلت فيروسات كورونا ونووي الدمار الشامل فوق جميع الكواكب فانها لن تصل الى كوكبنا العاطفي الذي يحتويني ويحتويكِ في قلب صامد محمي بجميع مضادات العشق الرباني فانت نبض صحي في قلبي ...انت سحر بقائي معك والله الواحد الجبار يحمي قلبي في قلبك الايماني وقلبك في قلبي المفعم بالسحر الوقائي الرباني ....ادام الله قلبينا النابضين بعشقنا الرباني