حسن بن عثمان يكتب لكم : الصمت أخطر من الكلام سيدي الرئيس

31 مارس 2020  (22:00) صالون الصريح

كتب: حسن بن عثمان
النصيحة الوحيدة التي يمكنها أن أقدمها كإعلامي للسيّد رئيس الجمهورية التونسية قيس سعيد، هي أن يكفّ نهائيا عن الحضور التلفزي وأن يكفّ نهائيا عن الخطابات الرئاسية، ويكتفي بالصمت، فالصمت أخطر من الكلام، في أوقات الكوارث، ويعجبني السيّد السيستاني سيّد الشيعة في العراق وضواحيه، وكيف أنه لا يتكلّم إلا على سبيل التلميح، لا التوضيح وتعجبني ثقافة التقيّة، قيس سعيّد من جهتي وهو حمريتي مثلي، ولا يشرب الشراب مثلي، وأنا أرغب أن يحافظ الرئيس قيس سعيّد على قدرته الخطابية، لكي ينفعنا في فقه الدستور، لدى المتخصصين في الدستور في الجامعة التونسية، مثلا أشفق على رئيس الجمهورية التونسية قيس سعيّد في القيام بالأمانة، أمانة رئاسة الجمهورية التونسية، في مثل هذه الظروف الحرجة، وطلعته علينا في مثل الأوقات التعيسة، غير السعيدة...
شدّ دارك وكفّ عن الكلام، نهائيا، سيدي الرئيس؟