عدنان الشواشي يكتب لكم : عالم عاجز عن العيش من غير نفايات

29 ماي 2020  (12:46) صالون الصريح

كتب: عدنان الشواشي

يا لها من مفارقة عجيبة، الجرثومة التي أرعبت العالم بأسره وأجبرت البشرية جمعاء على الدّخول في حجر صحّي شامل مطوّل، ساهمت ، في المقابل ، وبصفة فعّالة ، في تنظيف بيئتنا من شتّى أنواع التلوّثات التي ما انفكّت تضرّ بنا و بأرضنا و ما حولها من ضمانات بقاء سلالتنا وباقي المخلوقات التي تقتسم معنا حقّ العيش على كوكبنا ...
جرثومة صغيرة ، إذًن ، جعلت تلك الدوّل المُصنِّعة العنيدة المتنمِّرة التي كانت تتجاهل حتميّة تأثير نفاياتها الصّناعية المتنامية على حياتنا وحياة قادم أجيالنا، ترضخ ، أخيرا ، لأحكام الواقع وتُجبَر، رغم أنفها على غلق جميع صمّامات منافذ فضلاتها السّامّة المألوفة السّائبة..
حتّى الغلاف الجوّي الذي جعله الله حماية لنا من الإشعاعات الشّمسية القاتلة ، إستردّ عافيّته وسُدّت ثقوبه التي كانت ستتسبّب حتما، في فنائنا على بكرة أبينا ...
أقترح ، إذًا ، على جميع الدّول، بعد الخروج نهائيا من هذا الحجر الصّحّي ، الإلتزام بالدّخول في حجر مماثل، كلّ عشر سنوات نسمّيه " الحجر البيئي"، ما دام هذا هو الحلّ الوحيد الممكن لضمان إستمرار الحياة في عالم عاجز عن العيش من غير نفايات..