بعد تهم الفساد: الفيفا تحسم في مصير رئيسها إنفانتينو

02 أوت 2020  (11:54) رياضة

أكد الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" السبت، أن إنفانتينو رئيس الاتحاد باق في منصبه رغم اتهامه بقضايا فساد.
وقال "فيفا" في بيان نشرته وكالة "نوفستي" إن بإمكان إنفانتينو البقاء في منصبه ويجب ألا يُجبر على ترك منصبه.
وأضاف: "رئيس الفيفا يخضع لتحقيق جنائي من قبل السلطات القضائية السويسرية، لكن لم يتم اتهامه أو إعلان أنه مذنب بأي شيء، سيواصل الفيفا ورئيسه التعاون الكامل مع السلطات القضائية في سويسرا حتى انتهاء هذه التحقيقات".
وتم فتح قضية جنائية في سلوك إنفانتينو، من قبل مدع خاص سويسري، الخميس الماضي، على خلفية اجتماعات سرية مع المدعي العام للبلاد، الذي يقود تحقيقا مترامي الأطراف في فساد متعلق بكرة القدم.
وأكد الاتحاد في بيانه على قناعته ببطلان الاتهامات بقوله: "الفيفا مقتنع أنه في نهاية التحقيقات سيتم التأكد من أن الرئيس لم يرتكب أي خطأ في تأدية واجباته الائتمانية".
المصدر: lenta