الرّئاسة الفرنسية: لم يفت الأوان لتشكيل حكومة والعمل لمصلحة لبنان

16 سبتمبر 2020  (13:34) دوليّة

أعلنت الرئاسة الفرنسية اليوم الأربعاء أن الأوان لم يفت لتشكيل حكومة جديدة والعمل من أجل مصلحة لبنان.
وأعربت الرئاسة الفرنسية عن أسف فرنسا لعدم تمكن الزعماء السياسيين اللبنانيين من الالتزام بتعهداتهم للرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون.
وكان ماكرون قال في آخر زيارة له إلى بيروت في مطلع سبتمبر الجاري إن السياسيين اللبنانيين تعهدوا بإنجاز تشكيل حكومة جديدة خلال مدة 15 يوما، انتهت أمس، وكذلك إنجاز إصلاحات جوهرية خلال 8 أسابيع.
وتصدرت فرنسا جهود دولية لدفع السياسيين المتشبثين بمواقفهم في لبنان لتنفيذ إصلاحات ضرورية لاجتذاب المساعدات وتخفيف أزمة أصابت القطاع المصرفي بالشلل وحالت دون حصول المودعين على معظم أموالهم.
لكن تشكيل الحكومة في لبنان اصطدم بعراقيل سياسية، أبرزها تمسك الثنائي الشيعي "حركة أمل" و"حزب الله" بحقيبة وزارة المال وتمسية وزرائهم في الحكومة المقبلة.
وأعربت الرئاسة الفرنسية عن أسف فرنسا لعدم تمكن الزعماء السياسيين اللبنانيين من الالتزام بتعهداتهم للرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون.
وكان ماكرون قال في آخر زيارة له إلى بيروت في مطلع سبتمبر الجاري إن السياسيين اللبنانيين تعهدوا بإنجاز تشكيل حكومة جديدة خلال مدة 15 يوما، انتهت أمس، وكذلك إنجاز إصلاحات جوهرية خلال 8 أسابيع.
وتصدرت فرنسا جهود دولية لدفع السياسيين المتشبثين بمواقفهم في لبنان لتنفيذ إصلاحات ضرورية لاجتذاب المساعدات وتخفيف أزمة أصابت القطاع المصرفي بالشلل وحالت دون حصول المودعين على معظم أموالهم.
لكن تشكيل الحكومة في لبنان اصطدم بعراقيل سياسية، أبرزها تمسك الثنائي الشيعي "حركة أمل" و"حزب الله" بحقيبة وزارة المال وتمسية وزرائهم في الحكومة المقبلة.