فضح المستور: كارتيرون يكشف ما جرى معه ليلة الرحيل..ويصف إدارة الزمالك بكلمة وحيدة!

18 سبتمبر 2020  (15:29) رياضة

شن الفرنسي باتريس كارتيرون، مدرب التعاون السعودي لكرة القدم، هجوما حادا على فريقه السابق، الزمالك المصري، ووصف إدارته بـ"العار"، بسبب التعامل السيىء الذي تعرض له عقب إعلانه الرحيل.
وقال كارتيرون في تصريحات صحفية أمس: "بعد أن تقدمت باستقالتي من نادي الزمالك وتوصلت بعروض جديدة، تم تصوير المحادثة بيني وبين مرتضى منصور لإعلام الرأي العام، وجماهير الزمالك، ولم أعترض على ذلك الأمر".
وتابع: "رحلت بشكل محترم عن الفريق، أحضروا لي سائقا خاصا ليقلني إلى المطار.. لكن في الطريق، أوقفني السائق قبل وصولنا للمطار، حيث اتصل به مسؤولو الزمالك وقالوا له أن يبلغني أن الشرطة في طريقها لإيقافي، كل ذلك كان من أجل عدم لحاقي برحلتي إلى بيروت ومنها إلى قطر لقيادة التعاون السعودي في دوري أبطال آسيا".
وأردف كارتيرون: "ما حدث عار، لماذا حاولوا عدم إيصالي إلى المطار؟ حجزت في فندق قريب من المطار وسافرت صباح اليوم الخميس (الماضي) إلى بيروت".
وأكمل: "ما حدث معي شيء سيىء للغاية ولا يتناسب مع أساليب الاحتراف المتبعة في كل دول العالم والتي تحكمها العقود".