فرنسا: حملة اعتقالات على خلفية قضية قطع رأس أستاذ

18 أكتوبر 2020  (13:06) متفرقات

أوقفت الشرطة الفرنسية 10 أشخاص على خلفية الاعتداء، الذي قطع فيه رأس أستاذ. وقتل الأستاذ الجمعة في منطقة كونفلان - سان - أونورين بالضاحية الغربية للعاصمة باريس. وفتحت النيابة العامة تحقيقا في ارتكاب "جريمة مرتبطة بعمل إرهابي" وتشكيل "مجموعة إجرامية إرهابية". وكان الضحية عرض رسوما كاريكاتورية للنبي محمد صلى الله عليه وسلم أمام تلامذته، ما أثار جدلا حادا في صفوف أوليائهم، حسب تصريح أحدهم لوكالة الأنباء الفرنسية.
وأوضح المصدر القضائي أن بين الموقوفين والدي تلميذ في مدرسة كونفلان سانت أونورين، حيث كان يعمل المدرس وأشخاص في المحيط غير العائلي للمهاجم.
وتعرض أستاذ لمادة التاريخ الجمعة للقتل في جريمة بشعة قرب باريس حيث تم قطع رأسه في طريق عام، حسب ما نقلته وكالة الأنباء الفرنسية عن الشرطة، عقب عرضه مؤخرا في الفصل أمام تلامذته رسوما كاريكاتورية للنبي محمد صلى الله عليه وسلم، وأوضح مصدر مطّلع على التحقيقات أن المعتدي صرخ "الله أكبر" قبل مقتله.
المصدر: وكالات