هكذا تمكّنت رئيسة فرع بنكي من اختلاس مليار والفرار إلى الولايات المتّحدة الأمريكية

19 أكتوبر 2020  (12:05) مجتمع

 يبدي الرّأي العامّ في تونس اهتماما خاصّا بقضيّة رئيسة الفرع البنكي ببنزرت التي استولت على مبلغ 1.030 مليون دينار ثم اختفت قبل أن يتمّ الكشف عن لجوئها إلى الولايات المتحدة الأمريكية. المرأة المورّطة في هذه القضيّة قامت باختلاس هذه الأموال عن طريق القيام بتحويل مبالغ مالية من حسابات منسية لحرفاء لها بالفرع نحو حساب بنكي لابنها المقيم بالولايات المتحدة الأمريكية. وقد تمّ آخر تحويل نحو وكالة أسفار بالولايات المتحدة تتراوح قيمته بين 40 و50 ألف دينار.

وفق المعطيات التي تحصّلت عليه المصادر التي حقّقت في الموضوع فإنّ رئيسة الفرع البنكي المذكور تبلغ من العمر 42 سنة ولها 4 أبناء. وقد تمكّنت من السّطو على هذا المبلغ باستعمال كلمات السرّ الخاصة بزملائها قصد تحويل مبالغ مالية من خزانة البنك نحو حساب ابنها، أو أيضا عن طريق القيام بعمليات مالية وهمية.
حسب نفس المصادر تفطّن نفس البنك إلى وجود نقص في فرع كانت تشرف عليه هذه السيّدة خلال سنتي 2016 و2017 لكنّها واصلت العمل بصفة طبيعية.