احتياطي تونس من العملة الصّعبة يسجّل أعلى مستوى له منذ ماي 2010

24 ديسمبر 2020  (14:39) مال و أعمال

تجاوز احتياطي تونس من العملة الصعبة إلى غاية يوم أمس الأربعاء 23 ديسمبر 2020، قيمة 8.22 مليار دينار، أي ما يعادل 159 يوم توريد، ليسجل بذلك أعلى مستوى له منذ شهر ماي 2010، وفق المؤشرات النقدية والمالية، التّي نشرها البنك المركزي التونسي، الخميس.
وسجل احتياطي تونس من العملة الصعبة زيادة بقيمة 9ر3 مليار دينار، مقارنة بذات الفترة من سنة 2019، ليتيح امكانية تغطية 52 يوم توريد إضافية.
وفسر البنك تطور مدخراته من العملة الصعبة إلى تراجع خدمة الدين الخارجي المجمّعة لتبلغ مستوى 7.6 مليار دينار (8.9 مليار دينار في ديسمبر (2019، مقابل ارتفاع عائدات العمل المجمّعة لتمر من 5 مليار دينار، سنة 2019، الى 5.5 مليار دينار حاليا.
وتعزز هذا الاحتياطي، كذلك، نتيجة تقلص عجز الميزان التجاري إلى 6ر11 مليار دينار، مع موفى نوفمبر 2020 (انخفاض بنحو 1ر6 مليار دينار مقارنة بنوفمبر 2019) جرّاء التراجع الملحوظ في الواردات بنسبة 9ر19 بالمائة، لتناهز قيمتها 6ر46 مليار دينار، مقارنة بسنة 2019.