ناسا تكتشف "أرضا فائقة" عمرها 10 مليارات سنة لا مثيل لها في الفضاء السحيق

14 جانفي 2021  (06:21) متفرقات

حدد العلماء عددا كبيرا من الكواكب الموصوفة بأنها كواكب أرضية فائقة في الذاكرة الحديثة، لكنهم اكتشفوا مؤخرا واحدا لا مثيل له حتى الآن.
ويدور الكوكب، المعروف باسم TOI-561 b، حول نظام النجوم TOI-561 ، والكوكب أكبر بنسبة 50% تقريبا من الأرض، ولكنه يستغرق نصف الوقت للدوران حول نجمه نظرا للقرب الشديد بينهما.
وقالت الكاتبة الرئيسية للدراسة، لورين فايس، في بيان: "الكوكب الصخري الذي يدور حول TOI-561 هو أحد أقدم الكواكب الصخرية المكتشفة حتى الآن. يدل وجوده على أن الكون شكل كواكب صخرية تقريبا منذ نشأته قبل 14 مليار سنة".
ونظرا لقربه من TOI-561، الذي اكتشفه القمر الصناعي الاستقصائي للكواكب الخارجية العابرة TESS التابع لناسا، فإن متوسط درجة حرارة سطحه يقدر بأكثر من 2000 درجة كلفن. والجو حار جدا لاستضافة الحياة الآن ولكن ربما يكون قد حدث ذلك في الماضي.
كما أن الأرض الخارقة فاجأت العلماء الذين يعتقدون أن لها كثافة مماثلة لكثافة الأرض، على الرغم من كونها أقدم بمليارات السنين.
وقال عالم الفيزياء الفلكية بجامعة كاليفورنيا في ريفرسايد والمؤلف المشارك للدراسة ستيفن كين في بيان منفصل: "هذا مفاجئ لأنك تتوقع أن تكون الكثافة أعلى. وهذا يتفق مع فكرة أن الكوكب قديم للغاية".
المصدر: وكالات