يوميات مواطن حر: من يحرر الوطن من جموده ؟

17 جانفي 2021  (20:40) صالون الصريح

كتب: محمد بوفارس
سيبقى الامر في العالم العربي دوما قائما ثائرا حازما وحانقا بين المواطن العربي والامن العربي مادام المواطن لا يرقى الى الامن المنشود والامني لا يعانق المواطن كانهما مواطنان من وطن واحد آمن
**
ثرنا في عهد الاستعمار قبائلا وثوارا حتى حررنا الوطن شبرا شبرا واصطف في مصاف الاحرار ونال الحرية والاستقلال ورفع الراية حقا واستحقاقا واصرارا
**
- وعد الحر دين – قالها زعيمنا وقتها وزدناه دعما حتى نالت الخضراء الرقي واثمرت نجاحا وتفوقا مدى طويلا مكافأة واقتدارا
**
تحدينا الصعاب والجهل وتغلبنا على اتعابنا حتى نلنا حضوة القيم والعلم بين الامم ولنا الان ان نواصل مع جيل الثورة حتى لا يطير ما بايدينا
**
العيش الكريم لن يناله شعب ما ، الا بالتضحيات الجسام والطعام الحلال والتفكير القويم البنّاء
**
لو سعينا كما بدأنا لكنا نجحنا كما سطرنا لكن عند ثورة الياسمين فرحنا سريعا بها في الحين ولم نساندها في اقتفاء طريق الصواب
**
مواطني لماذا لم تأخذ بيدي حين طلبتك فاحسست انك تركتني في الصحراء اصارع وحدي مصيري