في بنزرت: مسيرة شبابية سلمية وشعارات سياسية…

22 جانفي 2021  (14:29) الوطنية

عاشت مدينة بنزرت عصر يوم أمس ( الخميس 21 جانفي 2021 ) على وقع مسيرة سلمية حاشدة انطلقت من قلب مدينة بنزرت و تحديدا من أمام ما يعرف بساحة " المنقالة "أين تجمّع حشد كبير من الشباب الطلابي و التلميذي و ممثلين عن المجتمع المدني و ممثلين لبعض الأحزاب اليسارية بالجهة فضلا عن فرع بنزرت للرابطة التونسية لحقوق الانسان و المرصد الجهوي ببنزرت لمناهضة التطبيع و أيضا بحضور هام لوسائل الإعلام حيث انطلقت الحناجر صادحة بعديد الشعارات تحت سماء اللافتات التي ترفعها سواعد الشباب الغاضب لما يجري في بلادنا و معبّرين عن انتهاجهم للطرق السلمية و الحضارية للتعبير عن مطالبهم و انتظاراتهم و قد تضمنت هذه اللافتات العديد من الشعارات و هي نفسها التّي صدحت بها حناجر الشباب خلال المسيرة و منها " شادين شادين في سراح الموقوفين " و " يا مشيشي يا سمسار سيب مكّي بن عمّار " و " مليشيات رش كرطوش التوانسة ما يرجعوش " و لا خوف لا رعب الشارع ملك الشعب " و " نضالات نضالات لإسقاط البارونات " و " يا مواطن يا ضحية ايجا شارك في القضية " و " الشعب فدّ فدّ طرابلسية جدد " و " يا مواطن يا مقموع زاد الفقر زاد الجوع " و " الشعب يريد حلّ البرلمان " و " أوفياء أوفياء لدماء الشهداء " و " شغل حرّية كرامة وطنية " و " صفّ واحد في النّضال تلامذة و طلبة و عمّال " و " يا عصابة السّراق التشغيل استحقاق " و " سارقين بلادنا قاتلين أولادنا " و " يا مسؤول يا جبان الشعب التونسي لا يهان " و " نظام كلاه السّوس هذي مش دولة هذي ضيعة محروس " و غير من الشعارات...
هذا و بعد أن جابت المسيرة بعض الشوارع الرئيسية بمدينة بنزرت في كنف السلمية ودون المس من الأملاك العامة أو الخاصة بأسلوب حضاري سواء من جانب المحتجين أو من جانب أعوان الأمن الذين كانوا في معظمهم بالزّي المدني و لم يتدخلوا باعتبار سلمية المسيرة، لتكون للمسيرة محطة أولى أمام مقر ولاية بنزرت أين علت الحناجر مردّدة Dégage…Dégage " لتتجه بعدها إلى أمام مقر بلدية بنزرت في محطة ثانية لتعلو الحناجر من جديد لتذكير السلط البلدية بما أقدمت عليه من خطوات التطبيع مع الكيان الصهيوني حيث ردّدت شعار " الشعب يريد تجريم التطبيع " و " الشعب يريد اسقاط النّظام " و لتنتهي المسيرة بالنشيد الرسمي ليتفرّق الجميع بعد ذلك في كنف النّظام. و الاحترام..
مواكبة: الأمين الشابي