يوميات صحفي حرٌ : الرقم القياسي العالمي ...

31 جانفي 2017  (10:26) صالون الصريح

كتب أبوبكرالصغير

 

يقال عادة ، اذا أردت ان تقبر مشروعا ، شكّل له لجنة ، طبعا من إداريين اي موظفين ليس أشدّ على التونسي في معاناته اليومية من التعامل مع الادارة ... 

الى حدّ انّ المرء يشعر بحالات مغص وانزعاج كلّما اضطرّه شان ما الى التواصل مع مصلحة ادارية .

اسالوا اصحاب المشاريع ورجال الاعمال عن مصدر تلك الأمراض التي ابتلوا بها ، من ضغط دمّ وسكّري وفدّة وحتى أمراض نفسية كالهذيان والاكتئاب والتوتُّر الدائم .. سيجيبونك الادارة ..

يقول المحلّلون انّ من بين الأسباب الرئيسية لانهيار الاتحاد السوفياتي ، تفشي البيروقراطية بشكل عطّل بالكامل عمل اجهزة الدولة .

كشف السيد عبيد البريكي وزير الوظيفة العمومية عن رقم خطير وهو وجود 800 الف موظّف يعملون بالإدارة التونسية .

قبله صرّحت مديرة بالوظيفة العمومية انّ مائة الف موظّف باداراتنا لا يقومون بايّ عمل ..

أنّها أرقام مفزعة ، لا غرابة بعد ذلك ان يشترط البنك الدولي في حزمة الإصلاحات التي يطالب بها تونس لمواصلة دعمها بالقروض القيام بإصلاح جذري لنظام الوظيفة العمومية  

المعدَل العالمي في الوظائف الاّ يتجاوز عددها خمسة  بالمائة من عدد السكان ... بمعنى انّ قرابة نصف مليون موظّف في تونس يوفي بحاجيات ومصالح إداراتها وأكثر ...

ولكن .. من بإمكانه ان يصلح هذا ، ويكون على الاقلّ في شجاعة مرشّح اليمين للرئاسة الفرنسية فرانسوا فيون والذي اعلن في برنامجه انه سيلغي نصف مليون وظيفة بالإدارة الفرنسية

نرتقب...!