يوميات سياسي حر : لا توجد عنصريّة... على الإطلاق

24 مارس 2017  (10:20) صالون الصريح

كتب : محمد البلاجي 

في كتاب صدر أخيرا لعالم فرنسي يؤكد فيه أنّ الانسان الاول كان أسود وأن تأقلم البعض مع البلاد الباردة، فكان أبيضا وهو الذي غير الجلدة لتتأقلـم مع المحيط.

وكذلك انغلاق العينين في آسيا وذلك لصعود الانسان الاول الى الجبال  فتنغلق العيون شيئا فشيئا حتى تصبح كما نراها اليوم في الصين مثلا.

إنّ هذا العالم يؤكد ما ينساق وراءه الناس في احتقار أو التنقيص من قيمة الأشخاص لا معنى طبيعيّا له باعتبار أننا كنا في بداية الانسانية جميعنا سود...

ولهذا لا معنى لاتهام البعض بـ "الوصيّف" باعتبار أنّنا من اصل واحد ومن جنس واحد وكلنا سود والطبيعة هي المسؤولة عما يتسم به البعض من عنصريّة.

والأولى هو أن نتهم الطبيعـة ونلعنها لأنها سبب كل هذه الأضرار التي تلحق بالانسان وبالعديد من المظاهر الجسميّة الأخرى منها السواد.